عرش تسلا يهتز بسبب مرسيدس الفضائية وأودي المتوحشة!

تعرضت شركة تسلا الأمريكية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية لهزة بسبب تقديم كل من مرسيدس وأودي لطرازين كهربائيين بمميزات كبيرة وتصميمات مذهلة.

ووصفت وسائل الإعلام المهتمة بالسيارات طراز مرسيدس EQS بصاحب المواصفات الفريدة وكأنه طراز قادم من الفضاء أو المستقبل لما يتمتع به من تصميم خارجي مذهل مع شكل المقصورة الداخلية الفاخر والإضاءة المبهرة.

وحصلت مرسيدس EQS والتي تعتبر النسخة الكهربائية من طراز إس كلاس سيدان الفاخر، على اهتمام كبير من الخبراءء بسبب العديد من المميزات التي ظهرت بها من خلال استدارة العجلات الخلفية والشاشات المتعددة والتقنيات المتطورة.

ويعتقد البعض بأن مرسيدس EQS  قادرة على هز عرش طرازات تسلا الكهربائية في السوق الأم لها في الولايات المتحدة الأمريكية.

ولم تقف شركة أودي الألمانية صامتة وهي تشاهد تألق طراز EQS وهو ما دفعها لإطلاق سيارة كهربائية جديدة لفتت الانتباه بشدة.

وأطلقت أودي طراز سكايسفير أو Skysphere والتي وصفها البعض بأنه وحش كهربائي قادر على تقديم أفضل معدلات الأداء على الطرق.

وتمتلك أودي سكايسفير تصميم فريد مع مقدمة كبيرة مع قدرتها على التمدد إلى الأمام وهو ما يزيد من طولها والمساحة الداخلية.

وبرغم أن أودي سكايسفير لم تظهر بشكلها الإنتاجي الأخير بعد ولكن الخبراء يتوقعون مستقبل واعد لها خاصة وأنها تمكنت من تقديم مستويات مذهلة خلال الاختبارات.

ويمتلك طراز أودي سكايسفير أكثر من وضع للقيادة منها وضع رياضي مع عجلات منخفضة لتقديم أفضل أداء ممكن.

وتصف وسائل الإعلام العالمية مرسيدس EQS وأودي سكايسفير بأنهما بمثابة قنبلة في عالم السيارات الكهربائية وهو الأمر الذي يهدد بشدة سطوة تسلا على هذا المجال.

وتعتبر شركة تسلا من أهم شركات العالم خلال الفترة الأخيرة وذلك بفضل الطرازات الكهربائية التي تخصصت وتميزت بها.

مرسيدس EQS 2022

أخيراً وبعد انتظار طويل، انطلقت مرسيدس EQS الكهربائية 2022 والتي انتظرها عشاق الشركة الألمانية الرائدة في مجال صناعة السيارات الفارهة لسنوات طويلة.

وكشفت مرسيدس عن EQS التي تعتبر النسخة الكهربائية من طراز إس كلاس وذلك بمدى سير يبلغ 770 كيلومتر لكل شحنة وهو مدى مميز للغاية في عالم السيارات الكهربائية.

أما عن التصميم الخارجي فتظهر EQS بتصميم رائع كما هو متوقع بالإضافة إلى مقصورة داخلية بأحدث التقنيات من مرسيدس.

وقررت مرسيدس الكشف عن التوجه الجديد في التصميمات لعائلة EQ من خلال طراز EQS.

وبسبب تصميم مرسيدس EQS المستقبلي الرائع فإن السيارة تحظى بمعامل سحب 0.20 فقط وهو ما يجعلها السيارة الأكثر إنسيابية بين كل السيارات التي تم تصنيعها بنسختها الإنتاجية في تاريخ عالم السيارات حتى الآن.

وتقدم مرسيدس سيارة EQS بنسختين الأولى ستنطلق بمحرك كهربائي واحد وبقوة 329 حصان مع عزم دوران أقصى 550 نيوتن.متر، أما الثانية فبمحركين كهربائيين بقوة إجمالية 516 حصان مع عزم دوران أقصى 828 نيوتن.متر بنظام الدفع الكلي.

ويمكن لنسخة المحركين من EQS أن تنطلق من السكون وحتى سرعة 96 كيلومتر في الساعة خلال 4.1 ثانية.

وينتظر بأن تعتمد EQS سواء نسخة المحرك أو المحركين على بطارية بسعة 108.7 كيلوواط/ ساعة.

وكشفت مرسيدس بأنه يمكن شحن بطارية EQS من 10% إلى 80% خلال 35 دقيقة فقط بالشواحن السريعة.

كما ستحصل سيارة مرسيدس EQS على شاشة “هايبرسكرين” الجديدة من العلامة الألمانية والتي تعتبر أكبر شاشة في عالم السيارات بحجم 56 بوصة.

وتنقسم الشاشة إلى 3 أقسام، الأول لوحة عدادت السائق بقياس 12.3 بوصة، والثانية شاشة أمام الراكب الأمامي بمقاس 12.3 بوصة، والثالثة في الجزء الأوسط من المقصورة بمقاس 17.7 وتخص نظام المعلومات الترفيهية والتحكم في وظائف السيارة.

وتتمتع المقصورة الداخلية من EQS بميزة مهمة وجديدة وهي المساعد الرقمي من شركة مرسيدس والذي يمكن من خلاله تنفيذ العديد من المهام المختلفة من خلال الأوامر الصوتية وهو ما يجعل تجربة القيادة أفضل وأكثر متعة.

وتقدم مرسيدس كذلك خاصية التعرف على الوجه مع متابعة حالة السائق أثناء القيادة من أجل التدخل في حالة الطوارئ أو في حالة نوم السائق وما إلى ذلك.

Comments are closed.